دعاء شهر رمضان مكتوب والأعمال المستحبة في ذلك الشهر

شهر رمضان، هو تاسع شهر بحسب التقويم الهجري، وهو من الأشهر المميزة وسط بقية الشهور، حيث أنه شهر الصيام، والزكاة، والعبادات.

في ذلك الشهر يقوم العباد بالتقرب إلى الله من خلال الأعمال الصالحة، ودعاء شهر رمضان، وقيام الليل، وقراءة القرآن الكريم.

الأعمال المستحبة في الشهر الكريم

من أحب الأعمال في ذلك الشهر الصيام الخالص لوجه الله تعالى، والذي خصه الله سبحانه وتعالى بالثواب الأكبر بين العبادات الأخرى.

حيث يكون الصيام عن الشراب، والطعام، والشهوات، بالإضافة إلى الابتعاد عن المحارم البصرية، والسمعية، وكذلك الجوارح.

ومن أحب الأعمال في رمضان أيضا قيام الليل، لما له من أجر عظيم وبالأخص في الشهر الكريم الذي يتضاعف فيه أجور الأعمال الصالحة.

والصدقة أيضا من الأعمال التي يحب الله أن يقوم بها عباده، وتكون الصدقة من خلال إطعام المساكين، أو إفطار الصائمين.

وارتبط شهر رمضان بقراءة القرآن الكريم بشكل وثيق، ولا تعني قراءة القرآن أن يقوم الشخص بالقراءة فحسب.

إنما تعني التفكر والتدبر في الآيات والاستفادة من الحكم والصفات التي تتضمنها.

دعاء شهر رمضان

اللهم هذا الشهر الذي أنزلتَ فيه القرآن وأنزلت فيه آيات بيّنات من الهدى والفرقان.

اللّهم ارزقنا صيامه، وأعنّا على قيامه، واجعل الله فيما تقضي من الأمرالمحتوم.

وفيما تُفرّق من الأمرالحكيم في ليلة القدر من القضاء الذي لا يُرَدّ ولا يُبدّل أن تكتبني من عتقاء هذا الشّهر.

وأن تكتبني من حُجّاج بيتك الحرام، المبرور حجّهم، والمشكور سعيهم، والمغفور ذنبهم، والمُكَفَّرعنهم سيئاتهم.

واجعل فيما تقضي وتُقدّر أن تُطيل عمري، وتُوسّع عليّ من الرّزق الحلال يا رب العالمين.

 

 

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *