دعاء ليلة النصف من شعبان وفضل صيام تلك الليلة

دعاء ليلة النصف من شعبان
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 

يعد دعاء ليلة النصف من شعبان والمحبب تلاوته في ليلة الدعاء والاستجابة والبركة والغفران والعتق من النيران والشفاعة.

فتعتبر هذه الليلة هي ليلة عظيمة عند المسلمين، حيث يكون الدعاء في هذه الليلة مستحب وأيضا الاستغفار والتقرب من الله سبحانه وتعالى وطلب رحمته.

ويرجع ذلك لفضل شهر شعبان بشكل عام ففي هذا الشهر الكريم يتم رفع الأعمال الخاصة بالعام كله إلى الله عز وجل حيث ينظر إليها.

فإما أن يقبلها الله سبحانه وتعالى ويكتب لصاحب هذه الأعمال البركة ويجعله موفقا في العام المقبل وإما أن لا يقبل أعماله.

وتبدأ ليلة النصف من شعبان من أذان المغرب اليوم السابق حتى أذان الفجر في هذا اليوم المبارك.

وينظر الله إلى عباده في هذه الليلة فإن رآه يؤدي عباداته ويقوم بالاستغفار ويتقرب إليه ويتوب ينزل عليه مغفرته ورحمته.

ومن المستحب أن يصوم العبد في ليلة النصف من شعبان، حيث كان يصوم رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا اليوم وأيضا كان يصوم معظم أيام شهر شعبان.

دعاء ليلة النصف من شعبان

 اللَّهُمَّ يَا ذَا الْمَنِّ وَلَا يُمَنُّ عَلَيْهِ، يَا ذَا الْجَلَالِ وَالإِكْرَامِ، يَا ذَا الطَّوْلِ وَالإِنْعَامِ.

لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ ظَهْرَ اللَّاجِئينَ، وَجَارَ الْمُسْتَجِيرِينَ، وَأَمَانَ الْخَائِفِينَ.

اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ كَتَبْتَنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ شَقِيًّا أَوْ مَحْرُومًا أَوْ مَطْرُودًا أَوْ مُقَتَّرًا عَلَيَّ فِي الرِّزْقِ.

فَامْحُ اللَّهُمَّ بِفَضْلِكَ شَقَاوَتِي وَحِرْمَانِي وَطَرْدِي وَإِقْتَارَ رِزْقِي.

وَأَثْبِتْنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ سَعِيدًا مَرْزُوقًا مُوَفَّقًا لِلْخَيْرَاتِ.

فَإِنَّكَ قُلْتَ وَقَوْلُكَ الْحَقُّ فِي كِتَابِكَ الْمُنَزَّلِ عَلَى لِسَانِ نَبِيِّكَ الْمُرْسَلِ: ﴿يَمْحُو اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ﴾

إِلهِي بِالتَّجَلِّي الْأَعْظَمِ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَهْرِ شَعْبَانَ الْمُكَرَّمِ، الَّتِي يُفْرَقُ فِيهَا كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ وَيُبْرَمُ.

أَنْ تَكْشِفَ عَنَّا مِنَ الْبَلَاءِ مَا نَعْلَمُ وَمَا لَا نَعْلَمُ وَمَا أَنْتَ بِهِ أَعْلَمُ، إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعَزُّ الْأَكْرَمُ.

وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ.

 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً