اعراض القولون العصبي عند النساء وطرق الوقاية منه

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

يعرف القولون العصبي علي أنه مجموعة من الاعراض المعوية التي تظهر مع بعضها واعراضها تختلف من شخص إلي اخر .
وقد تكون أعراض بسيطة يسهل التعامل معها.وقد تآتي بشكل صعب وشديد فتآثر علي حياة المصاب.
تفعيله وتؤثر علي حياته بالسلب.
تعد مشكلة القولون العصبي مشكلة منفصلة عن أمراض الجهاز الهضمي.
وان النساء هم أكثر عرضة للإصابة بالقولون العصبي.مقارنة بالرجال.
ومن أهم الأعراض المصاحبة للقولون العصبي عند النساء:
مغص والم ف البطن والانتفاخ وزيادة الغازات.
إضافة لمصاحبته الامساك والاسهال.
والشعور بعدم تفريغ القولون بالكامل بعد التبرز.
والمعاناة من الألم أسفل منطقة الظهر.
والاحساس بعدم الراحة والغثيان بعد تناول وجبة الطعام.
اما في حالة النساء اللاتي يعانون من القولون العصبي فترتبط شدة الأعراض الظاهرة وطبيعتهابمستوي الهرمون الأنثوي.
غالبا ما يتم تشخيص إصابة المرآة بالقولون العصبي.في فترة سن الإنجاب.

فترة الدورة الشهرية

في أثناء فترة الطمث وما قبلها تعاني المرآة بالدم اسفل البطن وتعاني من والإسهال بشكل أكبر.
اما بعد الإباضة اي بعد١٤ يوم من الدورة الشهرية.
تعاني المرأة حينها من الانتفاخ والإمساك
قد تعاني المرأة الإصابة القولون العصبي في فن ة الدورة الشهرية من عدة مشاكل منها(الم بالظهر.الاعياء. الارق.الحساسية للطعام).

فترة الحمل

غالبا ما تعاني المرآة الحامل من زيادة شدة بعض الأعراض الملازمة القولون العصبي مثل ( حرقة المعدة- والغثيان الامساك والاسهال).
في سن اليآس يمكن ملاحظة ظهور تحسن في القولون مع الدخول في فترة سن اليأس.
&مضاعفات القولون العصبي عن النساء&
قد تؤدي معاناتهم القولون العصبي الي زيادة خطر إصابتهم ببعض المشاكل والاضطرابات الصحية.
زيادة خطر تعرض المرأة الإصابة بالانتباذ البطاني الرحمي .
والذي يمكن تعريفه علي أنه أحد الاضطرابات النسائية التي تتمثل بنمو نسيج من بطانة الرحم في منطقة اخري غير الرحم كالامبايض القولون.
ويتسبب ذلك في الألم وقد يؤدي إلي العقم.
وزيادة احتمالية حدوث استئصال الرحم.
زيادة خطر الإصابة بالالحاح البولي .

علاج القولون العصبي

الإكثار من تناول الأطعمة التي بها نسب عالية من الألياف.
والحبوب والفواكه والخضراوات.
– تناول مالا يقل عن لتران من الماء خاصإ إذا كان المصاب يعاني من والإسهال.
يجب الحد من الالبان ومشتقاته كالجبن.والمثلجات
الحد ومنع المشروبات الغازية والكافيين والأطعمة الحارة والمقلية.
الحرص علي تناول الطعام الصحي والمتوازن.
تناول البروبيوتيك وهو عبارة عن البكتريا النافعة التي تعيش في الأمعاء.

العلاج الدوائي

يوجد مجموعة من الأدوية مثل الملينات وقد تساعد في القضاء علي الامساك.
الأدوية المضادة للكولين أو التشنجات وهذه الأدوية تخفف من الالم.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً