تلخيص كتاب قوة الحب والتسامح للكاتب إبراهيم الفقي

كتاب قوة الحب والتسامح
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

كتاب قوة الحب والتسامح من تأليف الدكتور إبراهيم الفقي يناقش فيه سبل الترفع بالتعامل والأخلاق وكيفية التعامل مع كل تفاهات الأمور والتغاذي عن الأمور الكثيرة لكسب رضي الله ثم قلوب الناس، لأن هذا الكتاب يتيح لك إعطاء الحب وتجربته من المسرح. من التسامح. هذا الكتاب يعلمك كيف تسامح وتحب وتعطي

كتاب قوة الحب والتسامح

هو إبراهيم الفقي ( 1950-2012) ، رائد في معالجة اللغة الطبيعية ، وخبير في التنمية البشرية ، ورئيس ومؤسس مجموعة شركات الفقي الدولية ،مؤسس علم ديناميكية التكيف العصبي و علم قوة الطاقة البشرية، وله العديد من المؤلفات والمحاضرات. من أهم أعماله العمل الجماعي ، قوة الثقة بالنفس  ، الفتكير السلبي والتفكير الإيجابي.

نبذة عن كتاب قوة الحب والتسامح

“لاشك أن حياة الانسان لاتستقيم و لا يكون لها معنى بدون الحب، فبالحب خلق الله سبحانه و تعالى الخلق، و بالحب أمرهم سبحانه بعبادته، و بالحب سيكافئ المولى تبارك و تعالى عباده الصاحين.
و كي نصل لمرحلة الحب المتكامل يجب أولا أن نصل إلى التسامح المتكامل، و منه إلى الحب الذي سيقودنا إلى مرحلة العطاء…..

لأنك لن تستطيع أن تعطي بدون الحب، و لن تستطيع أن تحب بدون التسامح…
فلأمور الثلاثة ( التسامح – الحب- العطاء) مرتبطة ببعضها، فلا تستطيع أن تصل لواحدة منها دون الأخرين.

و حول هذه المنظومة الثلاثية للحب تدور صفحات هذا الكتاب”

كتاب قوة الحب والتسامحكتاب قوة الحب والتسامح
يناقش الفقي في الكتاب مدى تأثير الحب على الناس ، ويناقش كيفية خلق التسامح ، وكيفية التسامح مع الآخرين بطريقة تسمح لك بالتغلب على أنانيتك الداخلية وكراهيتك.
يضفي هذا الكتاب طاقة إيجابية على القارئ ، مما يجعله يمتلك القدرة على الحب والتسامح والعطاء ، ويراجع المؤلف خطوات الغفران على النحو التالي:
  • إدراك أهمية التسامح.
  • الاستفادة من التجربة.
  • الاحتفاظ بالمهارات.
  • التخلص من المشاعر السلبية.
  • القرار بالتغير والتصرف بطريقة صحيحة.
‫0 تعليق

اترك تعليقاً