رواية نداء الجريمة لفاطمة محسن أحمد ومعرض القاهرة الدولي للكتاب 2021

رواية نداء الجريمة
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تم الإعلان عن رواية نداء الجريمة للكاتبة الصاعدة فاطمة محسن أحمد من دار إبهار للنشر والتوزيع، والذي من المتوقع صدورها فعليا مع معرض القاهرة الدولي للكتاب 2021 في دورته الـ 52 تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي والذي من المقرر انعقاده من الفترة من 30 يونيه حتي 15 يوليو 2021 بمركز مصر للمعارض الدولية في التجمع الخامس.

حجز تذاكر معرض الكتاب ٢٠٢١

إليكم رابط الدخول للحجز قبل الذهاب إلى المعرض والدفع عند الدخول… موقع حجز تذاكر معرض الكتاب 2021.

ينتظر الجميع تلك الفعاليات في كل عام، والذي كان يبدأ دائما في نهاية شهر يناير وحتي قبل منتصف فبراير ولأول مره يتم تأجيل المهرجان وذلك بسبب الوضع الحالي من كوفيد 19 ( كورونا ).

رواية نداء الجريمة و فاطمة محسن

رواية نداء الجريمة

عندما تتشابك الخيوط، وتصل الأمور إلى طريق مسدود، ويبلغ اليأس مبلغه، يأتي هو ليميط اللثام عن أصعب الألغاز وأعقدها بصورة مذهلة..

لا يهتم كثيراً باتباع الطرق التقليدية في التحقيق بقدر اهتمامه بالوصول إلى الحقيقة وتقديم الجناة إلى العدالة حتى لو عنى ذلك تجاوزه للقانون أحياناً..

إنه رجل التحقيقات الأول النقيب يسري مصطفى أو ثعلب المباحث الجنائية كما يُطلق عليه زملائه.

تتكون نداء الجريمة من ثلاث ملفات بوليسية:

– الأول بعنوان نداء الجريمة:

“يسري، لقد ألقى رجال الشرطة القبض على أخي مهند”

“ماذا؟!”

“إنهم يتهمونه بقتل مديره في الشركة، إنه برئ.. أرجوك أنقذه”

بهذه الكلمات يتلقى النقيب يسري مصطفى رجل التحقيقات الأول اتصالاً من صديقه المهندس عمر فوقي يطلب منه إنقاذ شقيقه الذي تورط في جريمة قتل.

يتولى النقيب يسري التحقيق في القضية بصفة شخصية لتواجهه العديد من الأسئلة المحيرة والمفاجآت الصادمة.

هل مهند برئ بالفعل أم..؟

ما ذلك الماضي الذي يلقي بظلاله على القضية؟

هل لذلك الماضي علاقة بالجريمة؟

والأهم من ذلك، هل سينجح النقيب يسري في حل لغز تلك الجريمة أم يعجز عن تلبية النداء؟!

– الثاني بعنوان الجريمة النائمة

اختفاء غامض يثير الكثير من الأسئلة والقلق..

ما ذلك السر الذي يُهدد مستقبل الطبيب أدهم رويد؟

ما الهدف الذي تسعى إليه تلك الصحفية بتحقيقها في حادثة وقعت في الماضي؟ وما الذي ستسفر عنه الأمور يا تُرى؟

يظن النقيب يسري أن القضية قد وصلت إلى طريق مسدود، ثم يقرر توسيع تحرياته بعد حدوث مستجدات في القضية، لتواجهه عندئذ مفاجأة مدوية ستقلب مسار التحقيقات رأسًا على عقب..

هل سيتمكن النقيب يسري من إماطة اللثام عن ذلك اللغز، أم ستُقيَّد القضية ضد مجهول؟

– الثالث بعنوان الصورة المقلوبة

جريمة بشعة تقع في مخزن شركة الغرباوي للأدوية، راح ضحيتها ابن صاحب الشركة..

بدت القضية سهلة في البداية، فجميع الاتهامات تشير إلى ذلك الصيدلي الذي كان على خلاف مع الضحية قبل مقتله، ولكن..

هل تلك القضية سهلة بالفعل كما تبدو؟

ما ذلك السر الذي يستميت بعض المشتبه بهم لإخفائه عن الشرطة؟

هل لذلك السر علاقة بالجريمة؟

وما علاقة تلك الفتاة الغامضة بالجريمة؟

هل سيتمكن النقيب يسري من حل غموض ذلك اللغز، أم أنه ليس هناك لغزًا من الأصل؟!

الكاتبة: فاطمة محسن أحمد

تعمل كاتبة في قناة أطلس وثائقية، صدر لها أول عمل أدبي في عام 2021م، وهي رواية نداء الجريمة عن دار إبهار للنشر والتوزيع.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً