تأثير الهربس الفموي على صحة الحامل وطرق العلاج

تأثير الهربس الفموي على صحة الحامل
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تأثير الهربس الفموي على صحة الحامل وطرق العلاج التي تناسب الحالة الصحية لها تختلف من سيدة لأخرى، خاصة وأن الحامل بشكل عام تتباين الحالة العامة لجهاز المناعة الخاص بها خلال فترة الحمل، ولعل هذا ما سيتم التعرف عليه من خلال موقعنا بالتفصيل سواء كان عن الإصابة بهذا الفيروس للحامل وكيفية الوقاية من الإصابة به إلى جانب طرق العلاج المختلفة.

تأثير الهربس الفموي على صحة الحامل

تأثير الهربس الفموي على صحة الحامل

من الأهمية بالإشارة هنا أن الحامل قد تُصاب بعدوى الهربس الفموي بصورة سريعة وكبيرة وذلك نتيجة ضعف الجهاز المناعي لديها أثناء فترة الحمل، إلى جانب نقص الكمية الطبيعية من الفيتامينات والمعادن الهامة بالجسم واللازمة للتصدي لمثل تلك الفيروسات المعدية.

كما يمكن للسيدات في فترة الحمل خاصة الإصابة بالهربس المهبلي والذي قد يتسبب لها في ألم شديد بالأعضاء التناسلية داخليًا وخارجيًا أيضًا، إلى جانب ظهور الالتهاب بتلك المنطقة الحساسة بالجسم وكذلك الإفرازات ذات الروائح الكريهة والتي قد تؤدي إلى الضرر بالجنين أثناء فترة الحمل.

وقد يزداد هذا الأمر سوءً إذا لم يتم التشخيص الصحيح واتباع النظام العلاجي السليم والمناسب لحالة الحامل الصحية، خاصة وإن كانت تعاني من التحسس من بعض التركيبات الدوائية المختلفة.

كيفية الوقاية من الإصابة بفيروس الهربس للحامل

ومن الجدير بالذكر أن السيدات الحوامل أو اللاتي تخططن لحدوث حمل عليها توخ الحذر جيدًا في كافة تعاملاتها من أجل تقليل فرص الإصابة بأي عدوى فيروسية قد تؤدي إلى الوصول للجنين وإلحاق الضرر به، لذا يجب الالتزام بالخطة الوقائية التالية بشكل كبير حفاظًا على سلامتها وسلامة مولودها أيضًا ، ومن أهم تلك الإرشادات الاحترازية ما يلي:

  • في حالة الإصابة بالعدوى بالمراحل الأولية سواء للزوج أو الزوجة لابد من تجنب الاتصال الجنسي لحين التعافي التام من العدوى ومرور فترة النقاهة أيضًا.
  • يجب على السيدة الحامل استخدام الأدوات الشخصية الخاصة بها مع عدم مشاركة أحد لها غي تلك الأدوات، سواء كانت أدوات عناية بالبشرة أو الشعر أو الجسم، وكذلك المناشف وأدوات المائدة والملابس بشكل عام.
  • يُنصح بغسيل ملابس الحامل بالماء الساخن مع استخدام المطهرات القوية الأثر دون أن تترك رائحة على الملابس قد تؤثر على بشرتها أو جنينها أيضًا، هذا إلى جانب تعرض تلك الملابس أثناء التجفيف إلى أشعة الشمس لفترة وجيزة خاصة الملابس الداخلية.
  • يجب غسل الأيدي بشكل مستمر مع الاهتمام بالنظافة الشخصية بصورة كبيرة ومستمرة أيضًا.
  • الالتزام بحمية غذائية صحية غنية بالألياف الطبيعية والفيتامينات والمعادن وكذلك كافة أنواع المواد والعناصر الغذائية الأخرى اللازمة للجسم من أجل تقوية الجهاز المناعي ومواجهة أي عدوى أو إصابة قد يتعرض له الجسم أثناء فترة الحمل.

كيفية انتقال العدوى إلى الجنين

هذا وقد اشار الأطباء إلى الطرق المختلفة التي ربما يحدث على أثرها انتقال عدوى الهربس من الأم إلى الجنين، ومن أبرز تلك الطرق أن يتم ذلك عن طريق المشيمة بحيث تنتقل العدوى إلى الجنين مرورًا بالمشيمة إلى أن تصل له، كما يمكن أن تصل له أثناء عملية الولادة الطبيعية؛ لذا يُنصح في حال إصابة الحامل لعدوى الهربس التناسلي أن يتم إجراء الولادة القيصرية لها بدلًا من الولادة الطبيعية لعدم انتقال العدوى إلى الجنين، وفيما يخص انتقال العدوى بعد الولادة فقد تحدث للرضيع أثناء فترة الرضاعة الطبيعية إذا كانت الأم نفسها مصابة بهربس الثدي أو الهربس الفموي مع اقتراب نَفَسِها من الرضيع أثناء القيام بإرضاعه.

موضوعات ذات صلة :

طرق علاج الهربس الفموي بالأدوية وكيفية الوقاية من انتشاره

الهربس الفموي عند الأطفال وأعراضه وطرق الوقاية منه

أفضل طرق علاج الهربس الفموي عند الكبار في المنزل

أسباب الإصابة بالهربس الفموي وأعراضه عند الكبار

 

 

 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً