دعاء يوم السبت

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

أعظم العبادات التي يستطيع الإنسان أن يؤديها في حياته وهو الدعاء ف الدعاء هو الرابط والصله بين العبد والمولي عز وجل ولكي يكون هذا الدعاء مستجاب لابد أن يكون من قلب مؤمن خاشع لله سبحانه وتعالا وعلي المؤمن ألا يقوم بالدعاء في وقت الضيق والعُسر لديه لابد من الدعاء لله في كل وقت وحين في جميع ظروفه في السراء والضراء , علي المؤمن أن ينتقي الوقت الذي يدعو فيه الله ويوجد اوقات مستحب ومستجاب فيها الدعاء وهي بين الاذان والإقامة والثلث الاخير من الليل, في هذا المقال سوف نعرض لكم أدعية ودعاء يوم السبت:؛

 

  • دعاء يوم السبت

_اللهمّ صلّ على محمّد وآله، واجعل صلواتك وصلوات ملائكتك المقرّبين وأنبيائك المرسلين، وعبادك الصّالحين، وأهل السماوات والأرضين، ومن سبّح لك يا ربّ العالمين من الأوّلين والآخرين، على محمّد عبدك ورسولك، ونبيّك وأمينك، ونجيّك وحبيبك، وصفيّك وصفوتك، وخاصّتك وخالصتك، وخيرتك من خلقك ، وأعطه الفضل والفضيلة، والوسيلة والدّرجة الرفيعة، وأبعثه مقاماً محموداً يغبطه به الأوّلون والآخرون .

 

_,بِسْمِ الِلّهِ كَلِمَةِ الْمُعْتَصِمِينَ، وَمَقالَةِ الْمُتَحَرِّزِينَ، وَأَعُوذُ بِالِلّه تَعالى مِنْ جَوْرِ الْجآئِرِينَ، وَكَيْدِ الْحاسِدِينَ، وَبَغْيِ الظَّالِمِينَ، وَأَحْمَدُهُ فَوْقَ حَمْدِ الْحامِدِينَ.

 

_أَسْأَلُكَ أَنْ تُصَلِّىَ عَلَى مُحَمَّد وَآلِهِ، عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ، وَأَنْ تُوزِعَنِي مِنْ شُكْرِ نُعْماكَ ما تَبْلُغُ بِي غايَةَ رِضاكَ، وَأَنْ تُعِينَنِي عَلى طاعَتِكَ، وَلُزُومِ عِبادَتِكَ، وَاسْتِحْقاقِ مَثُوبَتِكَ بِلُطْفِ عِنايَتِكَ، وَتَرْحَمَنِي، وَتَصُدَّنِي [صُدَّني ] عَنْ مَعَاصِيكَ مَا أَحْيَيْتَنِي، وَتُوَفِّقَنِي لِما يَنْفَعُنِي ما أَبْقَيْتَنِي، وَأَنْ تَشْرَحَ بِكِتابِكَ صَدْرِي، وَتَحُطَّ بِتِلاوَتِهِ وِزْرِي، وَتَمْنَحَنِي السَّلامَةَ فِي دِينِي وَنَفْسِي، وَلا تُوحِشَ بِي أَهْلَ أُنْسِي، وَتُتِمَّ إحْسَانَكَ فِيما بَقِيَ مِنْ عُمُرِي كَما أَحْسَنْتَ فِيما مَضَى مِنْهُ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.

 

_اللّـهمّ انت الواحد بلا شريك، والملك بلا تمليك، لا تضادّ فى حكمك ولا تنازع فى ملكك، أسألك أن تصلّي على محمّد عبدك ورسولك وأن توزعنى من شكر نعماك ما تبلغ بي غاية رضاك، وأن تعينني على طاعتك ولزوم عبادتك، واستحقاق مثوبتك بلطف عنايتك، وترحمني بصدّي عن معاصيك ما أحييتني، وتوفّقني لما ينفعني ما أبقيتني، وأن تشرح بكتابك صدري، وتحطّ بتلاوته وزري وتمنحني السّلامة في ديني ونفسي، ولا توحش بي أهل أنسي وتتمّ إحسانك فيما بقي من عمري ما احسنت فيما مضى منه يا أرحم الرّاحمين.

 

جميعنا يأتي وقت ونمر بالكثير من الصعاب التي تُتعبنا وتهلكنا فنلجأ الي المولي عز وجل ونتقرب منه حتي نتخلص من هذا الضيق ويُفرج الله كربنا فالله عز وجل هو الملجأ لنا من كل شئ نلجأ إليه ونتحامي من كل هذا العالم الله هو الوحيد الذي لا يُخيب رجائنا وظنونا ندعو إليه بكل ما اُتيت فينا من قوة ف كم من مرة دعونا الله من دعوات كثيره واستُجيبت! فكم من مره نجانا الله وفرج همومنا ؟ فالله رحيم ولطيف بعباده,

 

ندعو الله دائما في جميع أحوالنا في السراء والضراء ولا نقتصر بالدعاء وقت العُسر فقط , ندعو الله عز وجل لكي يحقق لنا مُرادنا احلامنا ف الله قريب منا ويستجيب دعائنا.

” وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ”

 

دعاء يوم السبت المستجاب:

اللهمّ إنّك قلت: (ولو أنّهم إذ ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توّاباً رحيماً)، إلهي فقد أتيتك منيباً مستغفراً تائباً من ذنوبي، فصلّ على محمّد وآله، واغفرها لي، يا سيّدنا، أتوجّه بك وبأهل بيت نبيّك إلى الله تعالى ربّك وربّي ليغفر لي، ثمّ قل ثلاثاً: إنّا لله وإنّا إليه راجعون. ثمّ قل: أصبنا بك يا حبيب قلوبنا، فما أعظم المصيبة بك حيث انقطع عنّا الوحي، وحيث فقدناك، فإنّا لله وإنّا إليه راجعون، يا سيّدنا يا رسول الله، صلوات الله عليك وعلى آل بيتك الطيّبين الطّاهرين، هذا يوم السّبت وهو يومك، وأنا فيه ضيفك وجارك، فأضفني وأجرني، فإنّك كريمٌ تحبّ الضيافة، ومأمور بالإجارة، فأضفني وأحسن ضيافتي، وأجرنا وأحسن إجارتنا بمنزلة الله عندك، وعند آل بيتك، وبمنزلتهم عنده، وبما استودعكم الله من علمه، فإنّه أكرم الأكرمين.

 

 

 

 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً