أعراض جديدة لأوميكرون ليست في الجهاز التنفسى

شهد أوميكرون “متحور فيروس كورونا الأخير” ، أعراض جديدة، فمنذ ظهور فيروس كورونا وانتشاره بشكل واسع فى مختلف أنحاء العالم، ظهرت عند معظم المصابين بالفيروس ثلاثة أعراض رئيسية، وهي فقدان أو تغير في حاسة الشم أو التذوق وسعال مستمر وارتفاع في درجة الحرارة، ولكن بحسب ما نشرته Times of India، فإنه مع ظهور متحورات جديدة لفيروس كورونا، أدى إلى تحول جذري وإختلاف في الأعراض، حيث وبصرف النظر عن العلامات الثلاثة المعروفة، شهد المرضى أعراض عديدة ومختلفة أخرى لمرض كوفيد-19، مما جعل التعرف على العدوى أمرًا معقدًا بعض الشيء في مرحلة مبكرة

أعراض شائعة لأوميكرون:

تفيد عدد من التقارير التي تناولت أعراض أوميكرون “متحور كورونا الجديد” أنه يمكن ظهور أعراض غير شائعة جديدة فهو وفقًا للباحثين في المملكة المتحدة، “ثبت أن 50% فقط من جميع الحالات التي تأكّدَ إصابتها بكوفيد-19 تظهر عليهم الأعراض الكلاسيكية الثلاثة في حين أن 20% فقط واجهوا مشاكل حاستي التذوق والشم وحاليًا”، وحدد العلماء الأعراض التي يعاني منها المصابون بعدوى متغير أوميكرون الشائعة، وهي:

  • فقدان حاسة التذوق والشم
  • حمى
  • سعال مستمر
  • التهاب الحلق
  • العطس والرشح
  • صداع
  • سيلان الأنف
  • الشعور بالبرد

ثلاثة أعراض من أعراض أوميكرون غير شائعة :

وأشار العلماء إلى أن هناك أعراض للمتحور لا ترتبط بالجهاز التنفسي والتي يمكن أن تمر دون أن يلاحظها أحد، مثل:
  • فقدان الشهية

وهو العرض الأول من أعراض أوميكرون، حيث يعاني واحد من كل ثلاثة أشخاص مصابين بكوفيد-19 من حالة فقدان الشهية، أكثر من أسبوع لا يستسيغ مريض كورونا الطعام بعد تشخيص إصابته بالعدوى، وهذا بدوره يؤدي إلى الضعف والوهن وفقدان الوزن مما قد يجعل من الصعب أيضًا على المريض التعافي من العدوى في أقرب وقت ممكن

  • الهذيان:

والذي يُعرف باضطراب في القدرات العقلية، التي قد تؤدي إلى قلة الوعى وارتباك في التفكير، وتظهر هذه الحالة أيضًا لدى المصابين بكوفيد -19 و بشكل أساسي بين المرضى من كبار السن، ويظهر هذا العرض فجأة وخلال أيام بعد الإصابة بالفيروس، ثم تختفي الأعراض من تلقاء نفسها بعد الشفاء من العدوى

  • طفح جلدي

تشير التقارير إلى أنه يمكن أن تؤدي عدوى كورونا، إلى ظهور طفح جلدي على االلسان والفم وأصابع القدم واليدين والجلد وهو أحد أعراض أوميكرون، حيث شوهدت لدى الكثير من الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالعدوى الفيروسية، وعادة ما يؤدي الطفح الجلدي الناتج عن الفيروس التاجي إلى إثارة الحكة، وربما تزداد خلال ساعات الليل، ومكن ان يعاني البعض من الحساسية من الأشعة فوق البنفسجية

 

إقرا المزيد: فايزر وجونسون تعلنان عن تطوير لقاحات مضادة لسلالة أوميكرون

خبراء يحذرون من سرعة إنتشار اوميكرون

فعالية لقاحات كورونا فى الحماية من متحور اوميكرون

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.