ما حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 

في كل عام من بداية دخول شهر ربيع الأول يتجدد الجدل والاختلافات، حول مدى شرعية الاحتفال بالمناسبة الدينية المولد النبوي الشريف.

عندما يحتفل المسلمون بذكرى المولد النبوي الشريف ينتابهم شعور بالبهجة والفرحة العارمة في هذه المناسبة، ويشعر المسلمون بمدى الحب والشوق لخير خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

تحديث اليوم 7 أكتوبر 2022‪

تختلف بعض التيارات الدينية وعلى رأسهم التيار السلفي حيث يقولون إن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بدعة ولا يصح الاحتفال به، ومن جانب آخر تسرع المؤسسات الدينية والطرق الصوفية بتأكيد شرعية الاحتفال بالمولد النبوي الشريف ويتحدثون عن فضل هذا الاحتفال.

لم يتدخل أئمة المذاهب الأربعة المالكي والحنفي والحنبلي والشافعي في قضية تحريم أو إباحة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف.

يرى السلف أن الاحتفال بالمولد النبوي وموالد الأنبياء وأهل البيت والأولياء يعتبر نوع من العبادة لهم، وتعظيمهم ويعد تعظيم الأشخاص شرك في المنهج السلفي.

حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

ردا على حديث السلفية، فيقول علاء أبو العزائم، شيخ الطريقة العزمية في مصر، ورئيس الاتحاد العالمي للطرق الصوفية، إن تعظيم الصالحين ليس عبادة ولا شرك.

موضوعات ذات صلة

دعاء المولد النبوي الشريف 1444.. بالصور ادعية مستجابة في مولد النبي

 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً