تلخيص رواية ساق البامبو للكاتب سعود السنعوسي
تعد رواية ساق البامبو للكاتب الكويتي سعود السنعوسي والتي فاز بالجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2013 ، تعتبر الرواية سجل تواريخها بين الكويت والفلبين وتتناول القضايا الدينة والسياسية والأحداث التاريخية ، تم إنتاج مسلسل كويتي بنفس اسم الرواية.
رواية ساق البامبو

 تلخيص رواية كل الأشياء لبثينة العيسي

لماذا كان جلوسي تحت الشجرة يزعج أمي؟ أتراها كانت تخشى أن تنبت لي جذور تضرب في عمق الأرض ما يجعل عودتي إلى بلاد أبي أمراً مستحيلاً؟..ربما، ولكن، حتى الجذور لا تعني شيئاً أحياناً.
لو كنت مثل نبتة البامبو.. لا انتماء لها.. نقتطع جزءاً من ساقها.. نغرسه، بلا جذور، في أي أرض.. لا يلبث الساق طويلاً حتى تنبت له جذور جديدة.. تنمو من جديد.. في أرض جديدة.. بلا ماض.. بلا ذاكرة.. لا يلتفت إلى اختلاف الناس حول تسميته.. كاوايان في الفلبين.. خيزران في الكويت.. أو بامبو في أماكن أخرى.

الكاتب سعود السنعوسي

رواية ساق البامبو

رواية ساق البامبو وسعود السنوسي كاتب وروائي من الكويت ، ولد عام 1981 وهو عضو في جمعية الكتاب الكويتيين وجمعية الصحفيين الكويتيين ، كتب مقالات في جريدة القبس الكويتية ومجلات وصحف أخرى. حازت أعماله الأدبية على العديد من الجوائز ، وتُرجمت بعض أعماله إلى الإنجليزية والإيطالية والفارسية والتركية والصينية والكورية والرومانية. وإضافة إلى كونه كاتبًا يعمل السنعوسي في شركة أغذية ،  نشر أيضًا روايته الأولى عام 2010 ، وأشهر روايته رواية “ساق البامبو” ، وسيناقش هذا المقال ذلك ويوضح رواية المؤلف. كتاب.

عن رواية ساق البامبو

رواية ساق البامبو

وصفت لجنة التحكيم الرواية الفائزة بأنها “جميلة في التركيب ، متفاوتة القوة والعمق ، وأثارت قضية هوية دول الخليج العربي” واعتبرتها أفضل رواية صدرت عام 2012.

موضوع هذه الرواية هو العثور على هوية الكويت ودول الخليج العربي في حياة الراوي .. الراوي هو ابن كويتي وفلبيني .. القصة تدور في هذين البلدين. على الرغم من أنه ليس الحل الأول لمشكلة العمال المهاجرين في دول الخليج ، إلا أنه يتميز بنهج سلس دون تعقيد وتحليل متعمق.

رواية ساق البامبو
حتى من خلال اسمه المزدوج عيسى / خوسيه ، يمكن رؤية الهوية المزدوجة للبطل. تثير الرواية تساؤلات حاسمة ، منها تشابك الدين والثقافة بين العرب ، وما يعتقده البعض أنه سطحي يطغى على خطاب العرب وممارساتهم الدينية. تحتوي هذه الرواية على العديد من الأحداث البسيطة في الشكل والعميقة على المستوى البشري.

ملخص لأحداث الرواية

رواية ساق البامبو

 

ملخص كتاب علاقات خطرة للدكتور محمد طه

تعتبر رواية “ساق البامبو” من أشهر روايات الكاتب سعود السنعوسي ، كتبت الرواية عام 2012 الجائزة العالمية للرواية العربية “البوكر” عام 2013م. وحصلت أيضًا على جائزة الدولة التشجيعية في مجال الآداب عام 2012م  ، وهي نقلة نوعية في السيرة الأدبية للكاتب .
رواية ساق البامبو
تتحدث الرواية عن يوميات شاب فلبيني كويتي ، أي والده من الكويت ووالدته فلبينية ، وتزوج والده الكويتي خادمته الفلبينية ثم أعادها هي وابنها إلي موطنها الأصلي . موطنه الأصلي الفلبين ، لكن الشاب عاد للبحث عن والده ووطنه ، وعلى الرغم من صفاته الفلبينية وهويته الفلبينية ، ويطالب بحقوقه بأن يكون كويتيًّا رغم ملامحه الفلبينية ولغته الفلبينية.
لكنه لم يجد أيًا منهم ولا والده لأنه اعتقل أثناء غزو العراق للكويت ولم يعد أبدًا ، كما أنه لم يجد منزله لأن السنعوسي كتب هذا البطل رُفض في المجتمع الكويتي ، ورُفض بسبب صفاته الفلبينية ، وتركز هذه الرواية على ثلاثة محاور رئيسية: يشرح السنعوسي العلاقة مع الآخرين في هذه الرواية الطبقية للعيش مع المجتمع الكويتي. علاقات ، قضايا ساخنة في الخليج العربي والعمالة الأجنبية في البلاد يمكن للكاتب أن يجمع بين شخصيته وشخصية البطل ، حتى لا يعرف القارئ ما إذا كان الكاتب يكتب بنفسه أو يترجم مذكرات البطل يسوع ، حتى يجد القارئ نفسه أمام كاتب يستطيع أن يجسد شخصيته بالكامل حتى تذوب.

أراء القراء حول الرواية علي الجودريدز

كتب أثير النمشي “كتاب يستحق البوكر العربية ، وكاتب يستحق الاعجاب 🙂
رواية لا يكتبها إلا الكبار ، كُتبت من خلال شاب صغير العُمر عظيم الموهبة
أوصي بها بلا شك 🙂

كتب عيسي درباني ”

يبدو ان ساق البامبو لم يستطع ان يكون جذورا في تراب بلاد العرب رغم انه يُنشيء جذوره في اَي تربة كانت.

خلال قرائتي لهذه الروايةًكنت أفكر لو ان هذا الشخص ليس بملامح شرق أسيوية لو كانت أوروبية مثلا بشعر أشقر وعيون زرقاء هل سيمر بما مر به عيسى ذو الملامح الفلبينية.

اعرف ان الانسان مخلوق قاس ولا يتنازل بسهولة عن معتقداته عم ما بلغ من تمدن وتحضر واستخدام للتكنولوجيا ومشاهدة كل ما يتناقض مع هذا المعتقد او العادات .

الفلبين مجتمع مثل كل المجتمعات فيه النزعة العائلية او القبلية ولكنهم لا يهتمون بها هل لأنهم مجتمع فقير وهل لو أصبحوا أغنياء هل سيولونها الاهتمام الذي يوليه بعض الشعوب العربية.

اُسلوب المؤلف رائع بسيط يصل الى القلب مباشرة. تشعر انك بطل القصة وتحدث بلسانه وتتعذب من اجله.

تستحق الخمس نجمات لطرح قضية جديدة على مجتمعاتنا ومناقشة موضوعية وتوضيح وجهات النظر المحتلفة لاوجه القضية.“

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.