تلخيص رواية خاوية للكاتب أيمن العتوم

رواية خاوية
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

رواية خاوية هذه رواية لأيمن العتوم. يعد من أشهر الشعراء والروائيين الأردنيين ، ومن أشهر الكتاب الشباب في القرن الحادي والعشرين. لدى العتوم العديد من القصائد والروايات. اختار العتوم في رواياته الحديث عن أدب السجون. في هذا المقال سنلقي نظرة على رواية خاوية وسنستعرض أيضًا جزءًا من حياة الكاتب أيمن العتوم.

رواية خاوية
” نحاول الحياةَ في دوّامة الموت، أكانتْ أرواحُنا منذورةً للحزن!! كلاّ، نحن الّذين نُغرِقها في كأسه، فليرحلِ الحزن إذًا؛ في قلوبنا دفقةُ التّائقين إلى العيش، وغمرةُ المشتاقين إلى الفرح، فلمَ لا نفرح… لمَ لا ترقصُ أرواحنا، لِمَ لا تُغنّي شفاهُنا، لِمَ لا تُصفّق قلوبنا؟! وليكنْ ما يكون.”

نبذة عن رواية خاوية

وهي من أشهر روايات الشاعر والروائي الأردني الشهير أيمن العتوم. هذه الرواية هي الأكثر مبيعًا والشهرة والشعبية ، وتتصدر قائمة الروايات الأكثر مبيعًا في العالم العربي.
رواية خاوية
عندما تقرأ جميع أعمال الكاتب المتميز أيمن العتوم ، سترى أنه بالإضافة إلى الاستمتاع بالحبكة الفريدة والتقدم والتشويق ، سترى نفسك أيضًا تستمع إلى حبكة اللغة وهيكلها وأسلوبها. لغته اللغوية العظيمة أثرت الأبحاث على أسلوبه وجعلته فريدًا.
من الصعب عليك العثور على شخص مشابه له. تنقسم الرواية الفارغة إلى ثلاثة أجزاء ، فعندما يقرأ القارئ الجزأين الأولين ، يجد أن الرواية ليس لها وحدة ولا صلة بين الموضوعات التي تناولها المؤلف ، لكن الجزء الثالث والأخير يربط بين الموضوعات. أول جزئين يكملان الصورة.
رواية خاوية
في الجزء الأول ، ناقش العتوم مشكلة التوحد عند الأطفال وتأثير المرض على والديهم ، وكذلك العلاج الاجتماعي لمرض التوحد. ووصف في الجزء الثاني المعاناة والمآسي التي يعيشها السوريون في الحياة اليومية منذ اندلاع الحرب السورية بعد الثورة السورية عام 2011.
وفي الجزء الأخير ، جمع الكاتب المتميز أدلة وقصص الحديث من الجزأين الأولين ، حيث وقعت الأحداث في هذا الجزء في الأردن وحلب في نفس الوقت ، حيث ناقش أوضاع اللاجئين السوريين في الأردن.

عن الكاتب أيمن العتوم

يصف العتوم تأثير الحرب السورية في هذا القسم. في اليوم الثاني من شهر آذار 1972 ولد أيمن علي حسين العتوم في بلدة سوف بمحافظة جرش شمال الأردن. كان والد أيمن يعمل في كل من الدعوي والسياسة.
رواية خاوية
كان والده زعيما بارزا في جماعة الإخوان المسلمين الأردنية. يتميز أسلوب الكاتب والشاعر الأردني أيمن العتوم بلغة القرآن. عندما يقرأ القراء رواياته ومجموعات القصائد وبعض المقالات التي يستخدمها كثيرًا ، سيكونون واضحين جدًا بشأن كلمات القرآن ومعانيها في جميع أعماله.

وقد ظهر تأثره بالقرآن الكريم بشكل كبير في العناوين التي يختارها لأسماء رواياته ودواوينه. فقد سمى روايةً له باسم “يا صاحبي السجن” وسمى الرواية الأخرى “يسمعون حسيسها” وسمى رواية أخرى “ذائقة الموت” وروايته التي تحمل اسم “نفر من الجن” و “تسعة عشر“.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً