تلخيص رواية 2084 حكاية العربي الأخير للكاتب واسيني الأعرج

رواية 2084 حكاية العربي الأخير
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

رواية 2084 حكاية العربي الأخير للكاتب واسيني الأعرج، من أشهر أعمال الروائي والباحث والكاتب واسيني الأعرج. يعتبر واسيني من أشهر كتاب الروايات العربية والفرنسية. تشتهر أعماله بحسها الفني الواضح وطبيعتها الساحرة. في هذه المقالة ، سنراجع بإيجاز وبسرعة هذا العمل المتميز.

رواية 2084 حكاية العربي الأخير

الرواية الأخيرة لواسيني الأعرج، بعنوان “2084.. حكاية العربي الأخير”.
تتناول رواية واسيني الصادرة في طبعة أنيقة متوفرة حاليا بجناح مؤسسة “موفم”، وفق ما جاء في كلمة الناشر، “مآل العرب داخل دوامة التحلل والتفكك التي قذفت بهم خارج التاريخ وحولتهم إلى شعوب ضائعة بلا أرض وبلا هوية، يبحثون عن معاشهم وسط عالم جشع، وعودة محمومة إلى الحاضنة الأولى الصحراء، وكأن تاريخ “آرابيا” القادم والقاسي يبدأ من تلك اللحظة”. وتدور أحداث الرواية حول شخصية آدم غريب، باعتباره العربي الأخير، والعالم الكبير المختص في الفيزياء النووية، يفكر في استعادة شيء مما ضاع. وفي إحدى رحلاته من نيويورك إلى باريس، يختطف في المطار الفرنسي، ولا أحد يعرف أين اقتيد.

رواية 2084 حكاية العربي الأخير

نبذة عن رواية 2084 حكاية العربي الأخير

تعد رواية رواية 2084 حكاية العربي الأخير من أهم روايات وأعمال الروائي الشهير واسيني الأعرج. تحظى هذه الرواية بشعبية كبيرة في الأوساط الثقافية والمنطقة الجزائرية والعربية.
حققت هذه الرواية ، كغيرها من أعمال الكاتب الشهير واسيني الأعرج ، مبيعات ضخمة ، وحققت مبيعات ضخمة بفضل أعمال المؤلف ، وخاصة الشعبية الواسعة لهذه الرواية. هذه الرواية من أكثر الكتب مبيعاً في الجزائر والعالم العربي بأسره.
رواية 2084 حكاية العربي الأخير
نُشرت رواية 2084 حكاية العربي الأخير لأول مرة في بيروت عام 2015 وهي من آخر روايات وأعمال كتبها الكاتب الجزائري واسيني الأعرج.
في رواية 2084 حكاية العربي الأخير تدور الأحداث بعد الحرب العالمية التي كانوا ينتظرونها وانتشار الصراع والإرهاب حول العالم. تحكي هذه الرواية عن النضالات القديمة التي واجهها الناس في حياتهم ، وهم يسيرون مع بطل الرواية “آدم” يقودهم إلى نهاية العالم وبداية العالم من جديد.
رواية 2084 حكاية العربي الأخير

الكاتب واسيني الأعرج

وُلد واسيني الأعرج في 8 أغسطس 1954 من أصول أندلسية موريسكية، في قرية فقيرة تسمى سيدي بو جنان ، حيث يعمل معظم سكانها بالزراعة. تنتمي هذه القرية إلى جهة تلمسان في الجمهورية الجزائرية.
انضم واسيني إلى إحدى المدارس الفرنسية التي انتشرت في البلاد عندما كان صغيرًا جدًا. ترفض هذه الدول التدريس باللغة العربية وتطلب من طلابها التدريس باللغة الفرنسية كلغة رئيسية للمدرسة.
والد واسيني مناضل عظيم لأنه عضو في الاتحاد الجزائري الفرنسي ، وهو منظمة عمالية ومناضلة في نفس الوقت. بعد عودته إلى الجزائر ، شارك والده في الثورة حتى قُتل في ثورة التحرير الجزائرية عام 1959 ، واضطر أبناؤه ووالدته إلى الانتقال إلى تلمسان.
رواية 2084 حكاية العربي الأخير
يعتبر واسيني أراج من أشهر الروائيين في الوطن العربي وحتى البلدان الناطقة بالفرنسية ، وقد كتب منذ أوائل الثمانينيات أكثر من اثنتي عشرة رواية ، حققت كل منها شعبية وانتشاراً كبيرين.
حصد العديد من الجوائز منها
  • تم اختيار روايته حارسة الظلام ضمن أفضل الروايات التي صدرت في فرنسا عام 1997م.
  • جائزة الرواية الجزائرية عام 2001م عن مجمل أعماله.
  • رواية الأمير على جائزة المكتبيين الكبري عام 2006م.
  • على جائزة الشيخ زايد للكتاب فئة الآداب عام 2007م.
  • الدرع الوطني لأفضل شخصية ثقافية من اتحاد الكتاب الجزائريين عام 2010م.
  • رواية البيت الأندلسي على جائزة أفضل رواية عربية من اتحاد الكتاب الجزائريين عام 2010م.
  • حصلت رواية أصابع لوليتا على جائزة الإبداع الأدبي من مؤسسة الفكر العربي ببيروت عام 2013م.
  • رواية مملكة الفراشة على جائزة كتارا للرواية العربية عام 2015م

‫0 تعليق

اترك تعليقاً