منوعات

فوائد الجرجير في الوقاية من سرطان الثدي

ورد في عديدة من الدراسات الطبية أهمية تناول الجرجير للوقاية والقضاء علي سرطان الثدي.
تم الربط بين الجرجير وعلاقته بالسرطان من المتعارف علي الجرجير أنه يمنع الإصابات السرطانية من التكوين ويساهم في الشفاء منها.
الجرجير يساعد في علاج سرطان الثدي بتناول ٨٠غرام من أوراق الجرجير يوميا تقلل فرص اصابه متناوله بالسرطان.
لأنه يحتوي جزيئات مضادة للسرطان في الدم ويظهر تأثيرها في غضون ساعات من تناول أوراق الجرجير.
ويعد الجرجير وأوراقه من المزروعات الفعالة في علاج سرطان الثدي والوقاية منه لأنه يحتوي علي مادة (ايزوثيوسيانيتس) .
التي تضعف وتعرقل الخلايا المصابة بالسرطان.

حقائق حول سرطان الثدي

إضافة سنويا أكثر من مليوني امرأة سنويا بسرطان الثدي وفقا الإحصائيات منظمة الصحة العالمية .
وعند الإصابة بالسرطان تكون الخلايا السرطانية في مرحلة الاصابةالمبكرة بالمرض موضعيا.
ويصعب انتشارها إلي باقي الأعضاء الاخري.
ويمكن تخيير المصابين بخيارات العلاجية تشمل التدخل الجراحي البروتوكولات العلاجية للمساعدة.
بينما انتشر الخلايا السرطانية في مرض سرطان الثدي النقيلي أو في المراحل المتأخرة من مرض سرطان الثدي إلي أعضاء اخري في باقي الجسم.
حيث أن هدف الإرشادات البروتوكولات العلاجية في هذه الحالات إلي السيطرة علي تحسين جودة حياة المرضي والسيطرة علي المرض.
ويعد سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطان شيوعا.
وحاليا يتم تشخيص أعداد كبيرة مصابة بسرطان الثدي وحالتهم متأخرة.
ولكي نتمكن من خفض الإصابات يجب بذل الكثير من الجهود لرفع معدلات الوعي وإجراء الفحوصات اللازمة في برامج الفحص الوطني للمرض.
ونشهد خلال العقد الماضي كثير من التطورات العلمية المهمة ولتحسين إجراءات التشخيص والعمل علي تقديم خيارات علاجية مفيدة للمصابين وفي الحالة المتأخرة من الإصابة بالأمراض وحتي من هم يعانون من حالات خلال جيني فريد.

إقرأ أيضا:عروض قنوات المجد في اليوم الوطني السعودى 92

 

السابق
علامات الحمل ببنت
التالي
علامات الحمل بتؤام

اترك تعليقاً