العادة السرية وأضرارها على صحة وجسم الإنسان

تعتبر العادة السرية ومشاهدة الأفلام الإباحية تمثل خطرا كبيرا على الصحة الجسدية والنفسية للإنسان حيث تكمن خطورة إدمانها في سهولة ممارستها فالإنسان دائم البحث بشكل غير واع أو واع على فعل الأشياء التي تزيد من إفراز هرمون الدوبامين.

وهرمون الدوبامين وهو الهرمون المسؤول عن الإحساس باالسعادة والقيمة النفسية ، لذلك ترى الكثيرين يذهبون للصالة الرياضية للحصول على قوام وجسم رشيق وترى الكثيرين يجدون لإتمام سنين دراستهم للتخرج أو إتمام أعمال هامة  وكل هذا للحصول على تلك النشوة التي تلي إتمام شيء عظيم وتلك النشوة سببها الرئيسي هو إفراز هرمون الدوبامين، ولكن عند ممارسة العادة السرية ومشاهدة الأفلام الإباحية فإنك تفرز هذا الهرمون بضغطة زر ودون القيام بأى مجهوديذكر كما أنك تقدم لدماغك أكبر جائزة يحبها ألا وهي الجنس.

وهنا تكمن الخطورة فبعد القيام بالعادة السرية بالعديد من المرات سوف تصبح كسولا وخمولا وغير قادر على إنجاز المهام المطلوبة منك وهذا لأن دماغك قد عرف أقصر طريق للحصول على النشوة أو “الدوبامين”، لتتخيل أنه يمكنك أن تصبح أغنى شخص في العالم (أظن أنها جائزة يرغب الكثير في الحصول عليها كما ترغب عقولنا في الحصول على الجنس والدوبامين) بضغطة زر واحدة ومجهود غير مذكور، فهل ستقوم بكل الكد والتعب والجهد وعمليات الاستثمار والادخار لتصبح في النهاية أغنى رجل!! بالطبع لا، وقد قام عقلك بنفس الاختيار الذي اتخذناه وهو الحصول على أفضل مكافآته بأقل جهد ممكن

الجانب المظلم للعادة السرية:

أن ممارسة العادة السرية يسبب خللا في وظائف وهرمونات الجسم ما يؤدي إلى الشعور بالكسل والخمول والعجز لمن يمارسها عن القيام بمهام كان يمكن أن يسعد بفعلها مثل: القيام بالتمارين الرياضية والقراءة والدراسة والعمل، ويجعله أكثر إنطوائية وعزلة ويقتل روح الإبداع والمغامرة فيه

آثار نقص الدوبامين الناتجة عن العادة السرية:

يعتبر الدوبامين مادة كيميائية موجودة في جسم الإنسان بشكل طبيعى وهو هرمون يلعب دور ناقل عصبي بين الدماغ والجسم ، يؤثر في مناطق حساسة مسؤولة عن النوم والمزاج وغيرهما ومن النتاج المترتبة عن نقصه فى الجسم:

  •  ازدياد الشهية نحو تناول السكر الذي يسبب مشاكل صحية كثيرة
  • الأرق و اضطرابات النوم
  • نقص الإدراك الذاتي والذي يولد أفكارا انتحارية
  • ضعف فى الذاكرة وتقلب المزاج
  • اختلال في وزن الجسم إما بالسمنة المفرطة المفاجئة او نقص فى الوزن ملحوظ
  • آلام عامة كالصداع وتشنجات عضلية
  • انخفاض الدوافع الجنسية الحقيقية
  • فقدان الرغبة والحافز في الحياة
  • الشعور بالذنب واليأس والمشاعر السلبية كالكآبة
  • إرهاق وانخفاض الطاقة بالجسم ما يسبب ثقلا في الكلام والحركة

نصائح هامة للتوقف عن ممارسة العادة السرية:

هناك طريقتان للتوقف عن ممارسة العادة السرية، الأولى بأن بتوقف الإنسان بشكل فورى وقاطع ن الممارسة والثانية لمن يجد صعوبة في الإقلاع عنها وهي بالتقليل والتدريج من ممارستها وفق جدول زمني يحدده بنفسه وفقا لقدرته ونقدم لكم بعض النصائح التي ستساعدك في الإقلاع:

  • عدم الشعور بالإحباط عند عدم المقدرة على التوقف عن ممارسة العادة السرية بالمرة الأولى ويجب تكرار المحاولة مرارا وتكرارا حتى تنجح
  • ملئ وقت الفراغ بممارسة الرياضة وهوايات تحبها فهذا سيعزز من قدرتك على التحمل
  • عند الشعور بالرغبة في ممارسة العادة السرية قم وتوضأ بالماء البارد أو استحم فهذا من شأنه إطفاء نار الشهوة والرغبة
  • تجنب الاختلاء بالنفس والذهاب ليلا إلى السريرعند الرغبة في النوم فقط
  •  في الأسابيع الأولى عند التمرين على الإقلاع عن ممارسة العادة السرية عليك الابتعاد عن المأكولات التي تنشط الرغبة الجنسية كالشوكولاته الداكنة والزنجبيل
  • الابتعاد عن مشاهدة الأفلام الإباحية وغض البصر كما أمرنا ديننا الحنيف تجنب تأجج الشهوة
  • النية الصادقة والرغبة الحاسمة للتوقف عن ممارسة العادة السرية هي حجر الأساس وأول الخطوات في الإقلاع

نتائج التوقف عن ممارسة العادة السرية:

إن نتائج التوقف عن ممارسة العادة السرية تظهر بشكل تدريجى ويوما بعد يوم ستلاحظ تحسن حياتك وصحتك إلى الأفضل ومن نتائج التوقف عن ممارسة العادة السرية:

  • بعد مرور الأسبوع الأول من التوقف عن ممارسة العادة السرية سترتفع معدلات هرمون التستسترون بالجسم ما يؤدي لزيادة الإنتاجية نتيجة الدفعة النفسية الإيجابية الكبيرة التي تنتاب الإنسان تزامنا مع التوقف عن ممارسة تلك العادة
  • بعد مرور إسبوعين من الابتعاد عن ممارسة العادة السرية سيصبح الدخول في النوم بشكل أسرع مع بداية التخلص من الأرق تصبح جودة النوم أفضل
  • بعد مرور ثلاثة أسابيع من التوقف عن ممارسة العادة السرية سيتحسن التركيز بشكل ملحوظ كما أن الذاكرة القصيرة ستصبح أقوى ما يجعل المرء أكثر ثقة بالنفس وإدراكا
  • بعد مرور 35-42 يوما ستتحسن سرعة وصول وخروج الرسائل العصبية من وإلى الدماغ ما يعمل على تعزيز القدرة على تخزين المعلومات في الذاكرة طويلة المدى وسيحسن القدرة على التفكير الإبداعي
  • بعد مرور 49-60 يوما ستتجدد الرغبة الجنسية اتجاه الزوج وتتعزز القدرة على ممارسة الجنس لمدة أطول
  • بعد الإقلاع عن ممارسة العادة السرية يتخلص الإنسان من المشاعر السلبية كالإكتئاب والتوتر والقلق والشعور بالذنب المرافق لهاته العادة التي تقتل نشوة ولذة الحياة

إقرأ المزيد: اضرار دواء سياليس لعلاج ضعف الانتصاب عند الرجال

اضرار تناول السكر علي صحة الانسان العامة

الكورتيزون وإستخداماته والآثار الجانبية له

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.